صرخة تضامن مع غزة

للمواضيع العامة و التي ليس لها تصنيف في المنتدى
M.E. Aous
مشرف سابق
مشرف سابق
مشاركات: 327
اشترك في: السبت مارس 31, 2007 4:51 pm

صرخة تضامن مع غزة

مشاركة بواسطة M.E. Aous » الاثنين ديسمبر 29, 2008 3:35 pm

كلنا شاهد التلفاز كلنا استشاط غضبا وغيظا من العدوان الصهيوني الغاصب على غزة الصامدة
كلنا شعر بالعار للمواقف العربية الرسمية وتواطؤ بعض الانظمة العربية العميلة مع هذا العدوان
وعلى راسها النظام المصري الذي اغلق الابواب بوجهة اشقائة الفلسطينين الذين يعانون الويلات منذ عدة اشهر
و استمر ويستمر بتزويد الصهاينة بالغاز و السعودي الذي بالتاكيد دفع ثمن الضربة وقودا للطائرات الصهيونية
فماذا عندك لتقوله انت
وانا من هذا الموقع المتواضع اطلق صرخة تضامن مع غزة فانا متاكد انها ستسمع اكثر من اصوات هذه الانظمة العميلة

صورة
الا يعنيك هذا شيئا
صورة



صورة

صورة
لا تأسفنَّ على غدرِ الزَّمانِ فطالمـا .. رقصت على جثث الأسودِ كلابٌ...
و
لا تحسبنَّ برقصها تعلوا على أسيادِها .. تبقى الأسود أُسودٌ والكلابُ كلابٌ...

صورة العضو الرمزية
Bahreya
مدير الموقع
مدير الموقع
مشاركات: 1215
اشترك في: السبت فبراير 24, 2007 10:27 am

Re: صرخة تضامن مع غزة

مشاركة بواسطة Bahreya » الاثنين ديسمبر 29, 2008 6:53 pm

فعلاً أنه " إذا لم تستح فاصنع ما شئت " .... و هذه قصة النظامين المصري و السعودي ... لكن الشعب في كل منهما غير راض عن هذه السياسات فالمظاهرات عارمة في القاهرة ... و المدن المصرية .... كما أن الشرطة السعودية فرقت بالرصاص المطاطي مظاهرة مناصرة لغزة ....

المسؤولية الكبرى الآن على مصر ... و ذلك لأن لها حدوداً مع غزة , و لمسؤوليتها التاريخية عن القطاع !

مدير موقع الهندسة البحرية
موقع الهندسة البحرية | مكتبة بحرية . كوم | تعريف الهندسة البحرية | أعلن في الموقع !
----------------------------------------------
eMajal Hosting

M.E. Aous
مشرف سابق
مشرف سابق
مشاركات: 327
اشترك في: السبت مارس 31, 2007 4:51 pm

Re: صرخة تضامن مع غزة

مشاركة بواسطة M.E. Aous » الثلاثاء ديسمبر 30, 2008 10:27 am

hانا اطالب الشعب العربي بضرب رؤوس هؤلاء الخونة(حسني - محمود عباس - العاهر الاردني - العاهر السعودي) بالصرامي فهم احق بها من مبدا الاقربون اولى بالمعروف
لا تأسفنَّ على غدرِ الزَّمانِ فطالمـا .. رقصت على جثث الأسودِ كلابٌ...
و
لا تحسبنَّ برقصها تعلوا على أسيادِها .. تبقى الأسود أُسودٌ والكلابُ كلابٌ...